الأمم المتحدة: غوتيريش يسْتَأْنَفَ جهوده لإقامة الدولتين الفلسطينية والإسرائيلية
الأمم المتحدة: غوتيريش يسْتَأْنَفَ جهوده لإقامة الدولتين الفلسطينية والإسرائيلية

الحياة المصرية :- أكدت الأمم المتحدة، الثلاثاء، مواصلة جهود الأمين العام أنطونيو غوتيريش مـــن أجل التوصل لتحقيق حل مبدأ إقامة الدولتين الفلسطينية والإسرائيلية.

جاء ذلك فـــي تصريحات للمتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة استيفان دوغريك، بمقر المنظقمة فـــي واشنطـن، اليوم الثلاثاء.

وذكـر دوغريك "لا يوجد وقـــت لإضاعته حين يتعلق الأمر بتحقيق السلام أوضح الفلسطينيين وإسرائيل".

وفي غضون ذلك فقد كــــان دوغريك يتحدث عن المكالمة الهاتفية، التي جرت أمس الإثنين أوضح الرئيسين الأمريكي دوناد ترامب والروسي فيلاديمير بوتين بـــشأن تسوية الصراع الفلسطيني الإسرائيلي.

وذكـر "دوغريك"، "موقف الأمين العام وجهوده واضحة وهي ضرورة العمل مـــن أجل تحقيق مبدأ الدوليتين الفلسطينية والإسرائيلية".

وصــرح بوتين، أمس الإثنين، أنه أجرى مكالمة مع ترامب لتناول التسوية الفلسطينية الإسرائيلية، قبيل لقائه بالرئيس الفلسطيني #رئيس فلسطين فـــي موسكو، بحسب قناة "روسيــــا اليوم" (خاصة).

وتـابع: "تحادثت للتو من خلال الهاتف مع رئيس الولايات المتحدة #الـــرئيس الامريكي، وبالطبع تحادثنا عن التسوية الفلسطينية الإسرائيلية، وأود أن أنقل لكم منه أطيب التمنيات"، مـــن دون تفاصيل.

ووصل الـــرئيس الفلسطيني إلى موسكو، مساء أمس، لبحث "التسوية فـــي الشرق الأوسط، وأيضًا مناقشة مسائل التعاون الثنائي الروسي الفلسطيني فـــي مختلف المجالات".

والمفاوضات الفلسطينية – الإسرائيلية، متوقفة منذ أبريل/نيسان سَنَة 2014 بعد رفض إسرائيل وقف الاستيطان والقبول بحل الدولتين على أساس حدود 1967 والإفراج عن معتقلين مـــن سجونها، وتبذل جهودًا دولية وإقليمية حالية لاستئناف العملية السياسية.

يذكر أنه فـــي 6 ديسمبر/كانون الأول 2017، صـرح ترامب، اعتبار القدس المحتلة (بشطريها الشرقي والغربي) عاصمة مزعومة لإسرائيل، ونقل سفارة بلاده إليها، ما أثار غضبًا عربيًا وإسلاميًا، وقلقًا وتحذيرات دولية.

وكـــالات 

المصدر : جي بي سي نيوز