"مرجعية حلف وادي وصحراء حضرموت" تؤكد وقوفها مع قبيلة "النعمان" في قضية مـصرع أحد أبنائها
"مرجعية حلف وادي وصحراء حضرموت" تؤكد وقوفها مع قبيلة "النعمان" في قضية مـصرع أحد أبنائها

أكدت مرجعية حلف حضرموت الوادي والصحراء مساندتها ووقوفها مع قبيلة باقطمي النعمانية فـــي قضية ابنهم المغدور به المرحوم صالح سعيد باقطمي النعماني ، حيث قام ممثلي المرجعية الشيخ عوض سالم بن منيف الجابري والمقدم أنور بن منصور التميمي أمس الاثنين، بزيارة مخيم الاعتصام بمدينة المكلا لتقديم تعازي ومواساة رئاسة المرجعية واستنكارهم هذا العمل الاجرامي الذي أقدمت عليه عناصر خارجة عن القانون تهدف للنيل مـــن سمعة وتاريخ حضرموت وقبائلها .

وخلال الزيارة من خلال نائب رئيس المرجعية الشيخ عوض سالم بن منيف الجابري عن بالغ تعازيه ، مؤكدا بـــأن القضية قضية الجميع وأن رئاسة المرجعية تتابع القضية مع الجهات الحكومية للبت فيها وتقديم الجناة للقضاء لينالوا جزاهم العادل ، مبديا استعداد المرجعية بذل المزيد الجهود وعلى أعلى المستويات .

مِنْ ناحيتة ذكــر المقدم أنور بن منصور التميمي بـــأن حضرموت وشبوة لحمة واحدة ونحن نرفض ونستنكر ما أقدمت عليه هذه العناصر الاجرامية الذين لايمثلون إلا أنفسهم .
مـــن جانبهم عبروا شيوخ قبيلة باقطمي النعمانية عن شكرهم من أجل زياراة مرجعية حلف حضرموت الوادي والصحراء ، مقدرين وقفة وتضامن قبائل حضرموت مع قضية ابنهم المغدور به ، الأمر الذي جعلهم يستمرون فـــي متابعة القضية حتى ينال المجرمين جزاهم العادل .
وقتل صالح سعيد باقطمي فس سبتمبر الماضي، وتم إخفاء جثته مـــن قبل الجناة قبل أن تتمكن الاجهزة الأمنية مـــن العثور عليها لاحقاً.

المصدر : حضارم نت