القوات المسلحـة: مصير "الصماد" مجهولا بعد استهداف مقاتلات التحالف اجتماعا لقيادات حوثية في حجة
القوات المسلحـة: مصير "الصماد" مجهولا بعد استهداف مقاتلات التحالف اجتماعا لقيادات حوثية في حجة

ذكــر الجيش اليمني اليوم الثلاثاء إن مصير القيادي الحوثي ورئيس مايسمى بالمجلس السياسي بصنعاء صالح الصماد مجهولا بعد غارات استهدفت اجتماعا لقيادات اجتماعا لقيادات كبيرة فـــي المليشيا الانقلابية فـــي أحد المباني فـــي قرية حضن التابعة لمديرية أفلح.

وذكـر موقع الجيش "سبتمبر نت"  إن الصماد، كـــان رَحَلَ أمس الإثنين، محافظة الحديدة، إلى محافظة حجة، بعد حضوره عرضا قتاليا لعناصر المليشيا الانقلابية برفقة وزير الدفاع فـــي حكومة الانقلابيين اللواء محمد العاطفي، وذلك بعد يوم واحد مـــن اعلان التحالف العربي لمكأفات مالية لمن يدلي بمعلومات عن40قياديا حوثيا، كـــان الصماد مـــن ضمنهم.

وبين وأظهـــر الموقع أنه عقب مغادرة الصماد الحديدة، زار مديريتي عبس، وأسلم ، التابعتين لمحافظة حجة، ومن ثم اتجه الى مديرية المحابشة، صباح اليوم الثلاثاء، التي تم استهداف لقـاء قيادات المليشيا فيها، غير ان المعلومات حول مقتله ما زالت غامضة.

مـــن جانبها، أكدت قناة "العربية الحدث" ان ضربة جوية خاطفة استهدفت قيادات حوثية وردت اسماءهم فـــي القائمة الارهابية المطلوبة للتحالف العربي، ولم تكشف القناة تفاصيل أكثر عن القيادات الحوثية التي تم استهدافها.

ونقل موقع الجيش عن مصادر إن طاقم الإعلام الحربي للمليشيا كـــان فـــي ذات المكان.

ونفذت مقاتلات التحالف العربي، اليوم الثلاثاء، غارات جوية عنيفة على مواقع ومعسكرات تدريبية للمليشيا الانقلابية بمحافظة حجة، شمالي غرب البلاد.

ووفقا لـ"سبتمبر نت" استهدفت الغارات معسكرا تدريبيا للمليشيا الانقلابية فـــي قرية حضن، بمنطقة هران، التابعة لمديرية أفلح، والواقعة ما أوضح سوق المحرق، والمحابشة.

المصدر : حضارم نت