المخلافي يحدد 5 شروط لإشراك الحوثي في أية مفاوضات
المخلافي يحدد 5 شروط لإشراك الحوثي في أية مفاوضات

بَيْنَ وَاِظْهَرْ نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية اليمني، عبدالملك المخلافي، أن الشرعية اليمنية حددت 5 شروط جديدة للقبول بالمشاركة فـــي أي مُحَادَثَاتُ جديدة مع ميليشيات الحوثي.

وذكـر المخلافي بحسب صحيفة الشرق الاوسط، إن الشروط تشمل توقف الميليشيات الانقلابية عن كل الجرائم المرتكبة ضد السياسيين والمدنيين فـــي اليمن، والإفراج عن كل المعتقلين دون استثناء.

وتـابع " ومن ضمن الشروط وقف إطلاق الصواريخ والاعتداءات على المدن وحصارها، والسماح للإغاثة بالوصول إلى المواطنين مـــن دون اعتراضها.

بينما يتضمن الشرط الخامس وفقا للمخلافي، هو الاستعداد الصريح والواضح للالتزام بالمرجعيات الثلاث وألا تكون المفاوضات إلا على أساس تلك المرجعيات.

وبين وأظهـــر أن الظروف تقتضي إثبات الانقلابيين لحسن النية، ولن يتم العودة إلى أي مشاورات بالطريقة نفسها التي كانت، والحكومة لن تقبل مجرد الدعوة إلى المشاورات.

وكرر المخلافي تأكيده أن حكومته لن تخوض أي مشاورات سلام قبل خطوات تجعل المشاورات جدية وترمي إلى سلام حقيقي «وليس للمناورة أو إضاعة الوقت، وإنما من خلال سلسلة الخطوات والشروط ، إذا نفذوا هذه الشروط وأوقفوا القتال، فساعتها مـــن الممكن الذهاب إلى مُحَادَثَاتُ يتضمنها وقف إطلاق النار».

وذكـر إن الحوثيين أثبتوا أنهم ليسوا شركاء فـــي السلام، وليسوا مؤهلين أن يخوضوا فـــي السلام الآن. وقد يكون الجديـد الآن عن أي مشاورات نوعا مـــن التمني لأن سلوك الحوثيين فـــي الواقع لا يؤيد ذلك، لأنهم ابتعدوا كثيرا عن أي إمكانية لتحقيق السلام».

وأضــاف «لا شك فـــي أن التدخل الإيراني يؤثر فـــي القرار الحوثي ولدينا تجربتان مؤخرا».

المصدر : الصحوة نت