الرئيس يعزي باستشهاد القيادي بإصلاح عدن " شوقي كمادي" ويوجه بملاحقة الجناة
الرئيس يعزي باستشهاد القيادي بإصلاح عدن " شوقي كمادي" ويوجه بملاحقة الجناة

وجه رئيس الجمهورية عبدربه منصور هادي ، جهازي الامن القوي والسياسي والأجهزة الأمنية بمتابعة وملاحقة الجناة الذي تورطوا باغتيال الشيخ شوقي الكمادي عضو المكتب التنفيذي للإصلاح بالعاصمة المؤقتة عدن وعضو المجلس المحلي بالمحافظة.

وأكد الـــرئيس خلال برقية عزاء ومواساة بعثها إلى أحمد شوقي كمادي وإخوانه وكافة افراد أسرته، ان يد العدالة ستطال كل مـــن تسول لهم انفسهم المساس بأمن واستقرار الوطن والمواطن، موجها بالقبض على الجناة وتقديمهم للعدالة لينالوا جزائهم العادل والرادع خِلَالَ جرائمهم التي اقترفوها بحق الأبرياء.

وأشاد الـــرئيس فـــي البرقية بمناقب الفقيد الشيخ كمادي التي جسدها خلال مشوار حياته الحافلة بالعطاء وتكريس جهوده فـــي كتـب التوعية الدينية والتسامح والاخاء أوضح كافة أبناء الشعب اليمني مـــن خلال عمله خطيب فـــي جامع الثوار بمديرية المعلا فـــي العاصمة المؤقتة عدن.

واكد رئيس الجمهورية ان مثل الاعمال الاجرامية التي تزهق الارواح البريئة وتسفك الدماء الطاهرة وتقلق الامن والاستقرار مجردة مـــن قيمنا الإسلامية والأخلاقية.

وعبر عن احر التعازي وصادق المواساة بهذا المصاب الأليم..سائلاً الله العلي القدير ان يتغمده بواسع رحمته وان يسكنه فسيح جناته ،ويلهم اهله وذويه الصبر والسلوان.

المصدر : الصحوة نت