هل المشاهدات القياسية لأغنيات سعد لمجرد سببها موسيقى البوب المغربية؟
هل المشاهدات القياسية لأغنيات سعد لمجرد سببها موسيقى البوب المغربية؟

كتب- محمد عبد المنعم:

استطاع الفنان سعد لمجرد أن يحقق رواجًا خلال سنوات قليلة بأغنياته المعتمدة على موسيقى البوب المغربية، وجعلت لـــه شعبية واسعة فـــي العالم العربي، منها «معلم، انتي باغية واحد، غلطانة، ماشي ساهل»، وحقق بها مشاهدات قياسية من خلال موقع الفيديوهات الشهير «يوتيوب».

ورغم الأزمة التي مرّ بها، واتهامه فـــي جريمة اغتصاب فتاة فرنسية، فإن أحدث أغنياته المصورة بعنوان «LET GO» حققت ملايين المشاهدات أيضًا على «يوتيوب»، متفوقًا على كليبات أخرى تم طرحها فـــي نفس التوقيت.

الناقدة الموسيقية ياسمين فراج قالت، فـــي تصريحات خاصة لـ«التحرير» إن السبب فـــي رواج موسيقى البوب المغربية لا يعود فقط مع سعد لمجرد، إنما انتشارها جاء بداية مع النجمة سميرة سعيد، وتقديمها أغنية «مازال»، وكذلك الإماراتي حسين الجسمي الذى قدم أغنية «راحت عليك».

وأكدت «فراج» أن الجمهور العربي ملّ مـــن تكرار النماذج المصرية والخليجية، بعدما اعتادته أذنه عليهم، مـــن ناحية أخرى فإن العملية الفنية دائمًا تبحث عما هو جديد.

بينما أثنى الموسيقار حلمي بكر على الموسيقى المغربية، نظرًا لكونها شكلا جديدا ذا إيقاع جذاب، وفي نفس الوقت أكد أنها مجرد «فرقعة» سرعان ما تنتهي.

مـــن جهة أخرى وصف المشاهدات القياسية التي حققها سعد لمجرد وغيره مـــن المطربين على «يوتيوب» بأنها مشكوك فيها، قائلًا «هي لعبة مشمومة»، ولا تؤثر على بقاء المطرب مـــن عدمه بالساحة الغنائية.

المصدر : التحرير الإخبـاري