بعد اتهامه بالتحرش.. هوفمان يقدم الاعتذار رسمياً: هذه ليست شخصيتى الحقيقية
بعد اتهامه بالتحرش.. هوفمان يقدم الاعتذار رسمياً: هذه ليست شخصيتى الحقيقية

تصدر هاشتاج "داستن هوفمان متحرش"، التريند الخاص بموقع "Twitter تويتـر"، وذلك بعد اتهام الكاتبة الأمريكية آنا جراهام هنتر، لداستن بالتحرش بها سَنَة 1985 عندما كانت تبلغ مـــن العمر 17 عاما.

ورد داستن "80 عاما" مساء اليوم، على الاتهام، مقدما اعتذاره مشيرا إلى أن ما حدث لا يعكس شخصيته الحقيقية، قائلا فـــى رد مقتضب: " it is not reflective of who I am".

وفي غضون ذلك فقد كانت هنتر "49 عاما" قالت: "هوفمان تحرش بى خلال العمل بفيلم Death of a Salesman، وطلب ممارسة الجنس معى مستخدما ألفاظا غير لائقة"، مضيفة: "طلب منى هوفمان أن أدلك قدميه فـــى اول يَوْمَ مـــن التصوير.. وقد فعلت"، متابعة اتهامها: "كـــان يغازلنى بكثافة وأمسك مؤخرتى 4 مرات وتحدث عن الجنس معى وأمامى".

وكشفت وبينـت أنها اشتكت مـــن أفعال هوفمان معها لكن تم نصحها بالصمت، حتى لا تعطل إنتاج العمل.

الاتهام الْحَديثُ يأتى بعد فصيحة الاتهامات الجنسية للمنتج هارفى ونستن والممثل كيفين سبيسى، والأخير تم اتهامه مـــن قبل الممثل أنتونى راب، الذى ذكــر إن كيفين تحرش به فـــى منزله سَنَة 1986، وردا على الاتهام الموجه إليه، أَبْرَزَ سبيسى بيانا يعتذر خلاله عما بدر منه فـــى حق راب.

واعترف كيفين بأنه مثلى الجنس، لافتا إلى أنه فضل طوال السنوات السَّابِقَةُ أن يحافظ على خصوصية حياته الشخصية، لكن حان وقـــت الإعلان عن علاقاته الرومانسية مع الرجال.

المصدر : مبتدأ