وزير الخارجية: يجب ألا يغض العالم طرفه عن الدول الداعمة للإرهاب
وزير الخارجية: يجب ألا يغض العالم طرفه عن الدول الداعمة للإرهاب

ذكــر سامح شكري وزير الخارجية، إن قضية الإرهاب تمثل تحديا رئيسيا لدول المنطقة والعالم بصفة عامة، ويجب التوصل لحلول لضحل هذه الظاهرة، ولا بد أن يتم ذلك مـــن خلال جهد ورؤية مشتركة، مؤكدا أن الـــرئيس السيسي يتميز بوضوح الطرح.

وبين وأظهـــر "شكري"، فـــي حواره من خلال فضائية "ON Live"، على هامش فعاليات منتدى شباب العالم، أن رؤية مصر فـــي الْقَضَاءُ عَلِيَّ الأرهـاب محددة وثاقبة، مضيفا: "ويجب ألا تغض الدول طرفها عن الداعمين للإرهاب، وإذا غضت الدول طرفها عن الدول التي تدعم الإرهاب فلن يتم القضاء على هذه الظاهرة".

وأضاف ، بـــشأن الأزمة القطرية: "المشاغل الـ13 التي طرحتها الدول الأربعة والمباديء الـ6 ما زالت هي المكون الرئيسي ومدى استجابة قطر لها، لكن منتدى الشباب ركز على القضايا العامة مـــن تحقيق الاستقرار وقضايا التنمية وتمكين الشباب ورفع كفاءتهم وعرض النماذج فـــي كل القطاعات".

وأَلْمَحَ وزير الخارجية، إلى أنه حرص على المشاركة فـــي عدد مـــن الجلسات بمنتدى شباب العالم، مبديا إعجابه بالشباب المصري الوطني، قائلا إنهم مطلعون على الجهود التي تبذلها الدولة وسيقودون المستقبل، مشددا على ضرورة تجاوز التحديات مـــن خلال برامج الإصلاح والتعاون أوضح الدول لإيجاد التكامل الاقتصادي، بجانب العلاقات التي تؤهل للتقدم نحو المستقبل، مشيدا بجلسة محاكاه مجلس الأمـــن خلال فعاليات منتدى شباب العالم.

المصدر : الوطن