إبراهيم عيسى: الثقافة العربية أول من استغلت الأحداث الرياضية سياسيا
إبراهيم عيسى: الثقافة العربية أول من استغلت الأحداث الرياضية سياسيا

ذكــر الإعلامي إبراهيم عيسى، إن أطراف الحرب الأهلية اللبنانية رغم كل ما تبادلته مـــن أنواع القتل الوحشي، إلا أنهم تجمعوا ليشاهدوا مباراة فـــي كأس العالم 1978 سويًا، وقد وضعوا السلاح جانبًا.

وأضــاف عيسى، خلال تقديم أولى حلقات برنامجه الْحَديثُ "حوش عيسى" على "أون لايف"، أن "داعش" وشقيقاتها مـــن الجماعات الإرهابية المتمسحة بالإسلام، لا يمكن أن تلتمس رقة أو حضارة أو إنسانية ما.

وبين وأظهـــر أن المفارقة تكمن فـــي أن الثقافة العربية هي أول مـــن بدعت استخدام الأحداث الرياضية فـــي السياسة، كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ استخدمت هذه الأحداث إرهابيًا أيضًا.

ودلل "عيسى" على كلامه قائلاً إن القضية الفلسطينية تاجر بها واستغلها مـــن استغلها، لكن العمود الفقري البائس فـــي الاستخدام السياسي للقضية هو استخدام العنف والإرهاب وادعاء أن هذا العنف يمثل مقاومة أو مواجهة للغرب الاستعماري أو إسرائيل أو الأمريكان، وفي غضون ذلك فقد كــــان عنوان هذا العنف والاستخدام السياسي، حادث الدورة الأولمبية فـــي ميونيخ سَنَة 1972.

المصدر : الوطن