زينة تُطَالِبُ إلى الحرية الجنسية في "التاريخ السري لكوثر"
زينة تُطَالِبُ إلى الحرية الجنسية في "التاريخ السري لكوثر"

تنفرد "الحياة المصرية" بكشف الأبعاد الدرامية للشخصية التي تجسدها الْمُطْرِبَةُ "زينة" فـــي فيلم "التاريخ السري لكوثر" للمخرج محمد أمين، الذي يتم تصويره في الوقت الحاليً داخل إحدى الاستوديوهات فـــي القاهرة.

وتجسد زينة دور فتاة عشرينية محجبة تدعى "كوثر"، تقيم فـــي منطقة شعبية رفقة شقيقتها، وتشارك فـــي ثورة 25 يناير التي تبدأ الأحداث مـــن بعدها مباشرة، حيث تشهد تلك الفترة وفقًا لأحداث الفيلم ميلاد 3 أحزاب سياسية، منها حزب ديني وآخر ليبرالي وثالث تابع لرجال الأعمال وفلول نظام الـــرئيس الأسبق محمد حسني مبارك.

تلتحق بحزب ديني بعد الثورة لحشد الأصوات فـــي الانتخابات البرلمانية والرئاسية

وتنضم "كوثر" للحزب الديني الذي يستعين بطبيب نفسي مـــن لندن، يلعب دوره الفنان محسن محيي الدين، ومن ناحيتـه يضع الأخير خطة لإنعاش آمال الحزب فـــي الأنتصار بالانتخابات البرلمانية والرئاسية، حيث يختار "كوثر" بعد فرزه لفتيات الحزب للقيام بمهمة معينة، وهي كتـب أفكار فاسدة وعلمانية فـــي موقع يحمل اسم "أنا حرة"، لإثارة استياء فئات شعب جمهورية مصر العربية واستقطابهم إلى التيار الديني، حيث تقبل الفتاة العشرينية بالمهمة بعد تردد رغبة منها فـــي تغيير عقول الناس.

تخلع حجابها فـــي "أنا حرة" وتصفه بـ "رمز القهر الْقَدِيرُ"

وتدعو "كوثر" إلى الحرية الجنسية وخلع الحجاب فـــي مقطع مصور، وتقوم بخلع الحجاب الذي تصفه برمز القهر الْقَدِيرُ، مشددة على أن المحجبات يرتدونه إرضاءً للمجتمع وليس الدين، وتتوالي الأحداث.

ويشارك فـــي بطولة "التاريخ السري لكوثر" ليلى علوي، فراس سعيد، أحمد حاتم، إيناس كامل وكوكبة مـــن النجوم، مـــن تأليف وإخراج محمد أمين.

المصدر : الوطن