توافق روسي-عراقي في قطاع الذهب الأسود المعروف بأسم النفـــــط
توافق روسي-عراقي في قطاع الذهب الأسود المعروف بأسم النفـــــط

ساد التطابق فـــي وجهات النظر محادثات وزير النفط الروسي ألكسندر نوفاك، ونظيره العراقي جبار علي اللعيبي، حول المسائل المتعلقة بسوق النفط.

وعقب المحادثات، أعلـن المتحدث الرسمي باسم وزارة النفط العراقية، عاصم جهاد، أن اللعيبي، أكد تطابق وجهات النظر أوضح بغداد وموسكو حول دعم إجراءات المنتجين مـــن داخل وخارج منظمة "أوبك" خفض مستويات الإنتاج مـــن أجل إعادة التوازن والاستقرار للسوق النفطية.

ونقل جهاد لوكالة "سبوتنيك" الـــروسية، عن اللعيبي قوله بعد انتهاء الاجتماع، فـــي موسكو:"إن تضامن ووحدة المنتجين تجاه التحديات، التي واجهت السوق النفطية العالمية قد نجحت إلى درجة مقبولة فـــي إيقاف تدهور أسعار النفط، اتفقنا مع وزير الطاقة الروسي على تفعيل عمل اللجنة العراقية - الـــروسية التي تضم عددا مـــن وكلاء الوزارات مـــن كلا البلدين".

كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ أَلْمَحَ جهاد إلى أن الوزير الروسي مَدَحَ "بالتزام ودعم العراق لاتفاق خفض الإنتاج، مطالبا لجنة مراقبة السوق باعتماد الإحصائيات الصادرة مـــن مصادرها الرئيسية، وهي الدول المنتجة وليس الاعتماد على المصادر الأخرى التي يشوبها الكثير مـــن الأخطاء".

ووفقا لجهاد أَبَانَ نوفاك عن رغبة الشركات النفطية الـــروسية الكبرى بالاستثمار والمساهمة فـــي تطوير الصناعة النفطية فـــي العراق إلى جانب شركات "لوك أويل" وغازبروم نفط" و"روس نفط".

وفي سياق متصل أوضح جهاد، الذي يرافق الوزير فـــي زيارته إلى روسيــــا وفي مباحثاته مع الجانب الروسي، أن روسيــــا ملتزمة بالرجوع إلى الحكومة الاتحادية ووزارة النفط فـــي موضوع العقود النفطية.

وذكـر المتحدث باسم الوزارة العراقية بـــأن "العراق حريص على تشجيع الاستثمارات العالمية وتوفير فرص التعاون مع الشركات العالمية الرصينة ومنها شركة (لوك أويل) التي حققت تقدما كبيرا فـــي مشروع غرب القرنة 2 فـــي محافظة البصرة وفي الرقعة الاستكشافية العاشرة".

وتـابع "تم الاتفاق مبدئيا مع شركة (لوك أويل) على وضع خارطة طريق لبرنامج تطوير هذه المشاريع"، معبرا عن أمله بالتوقيع النهائي أوضح الجانبين على برنامج التعديل لحقل غرب القرنة 2 والرقعة الاستكشافية العاشرة قبل نهاية العام الجاري.

المصدر: سبوتنيك

ناديجدا أنيوتينا

 

 

المصدر : RT Arabic (روسيا اليوم)