«الأعمال المصرى الألمانى»: استقرار المنطقة العربية يساهم فى انطلاقة مصر الاستثمارية
«الأعمال المصرى الألمانى»: استقرار المنطقة العربية يساهم فى انطلاقة مصر الاستثمارية

ذكــر الدكتور نادر رياض رئيس مجلس الأعمال المصري الألماني، إن وضع خريطة قومية توضح المسار الاستثماري للدولة خلال المرحلة المقبلة سوف يكون عائده على الدولة قوى، مشيرًا إلى أن الخريطة الاستثمارية لا تعنى فقط السعى لتحقيق الْمَكَاسِبُ، وإنما تعني التوزيع العادل للثروة والمهارات السكانية.

وتـابع رياض فـــي تصريح خاص لـ"الدستور"، أن الخريطة الاستثمارية سوف تساعد فـــي حل تكدس الاستثمار بالقاهرة، وتقسيمه على المحافظات الأخرى حتى لا يكون الاستثمار الضعيف سببًا فـــي استمرار الهجرة مـــن الريف إلى المدينة، لافتا إلي أنه يجب تفعيل تلك الخريطة على الاقتصاد المصري مـــن خلال تقديم الدعم الفني إلي جانب دعم القرية القومية، كي لا يكون الاستثمار مكدسا بقطاع واحد إلي جانب استثمارات ضعيفة فـــي القطاعات الأخرى.

وبين وأظهـــر رئيس مجلس الأعمال المصري أن سرعة الانتهاء مـــن المشاكل السياسية والأمنية الخاصة بالمنطقة سوف يجعل مصر مـــن أولى الدول من اجل أجتذاب الاستثمارات.

المصدر : الدستور