نائب رئيس جمعية رجال الأعمال: تطبيق السجل العيني يحفظ حقوق الدولة
نائب رئيس جمعية رجال الأعمال: تطبيق السجل العيني يحفظ حقوق الدولة

أكد المهندس إِفْتَتَحَ الله فوزي، نائب رئيس جمعية رجال الأعمال المصريين، رئيس مجلس إدارة شركة مينا لاستشارات التطوير العقاري، أن إِتْمام منظومة السجل العيني الحل الأمثل للحفاظ على الثروة العقارية، والتوجه نحو دفع وتنمية الاستثمارات بالقطاع مـــن خلال إنجاح عدد مـــن الآليات، أهمها تصدير العقارات، وجذب رؤوس الأموال الأجنبية إلى السوق المصرية.

وأَلْمَحَ «فوزي»، فـــي تصريحات صحفية، إلى صعوبة إتمام الصفقات العقارية مـــن قبل العملاء العرب والأجانب فـــي ظل عدم تسديد العقارات لصعوبة الإجراءات المتبعة، حيث يصطدم العميل عند التسجيل بالعديد مـــن القيود وتضارب الاختصاصات الجهات المختلفة.

ولفت إلى إجراء إِخْتِبَار فـــي وقـــت ســـابق لتطبيق منظومة السجل العيني فـــي حي الدقي كنموذج، مشيرا إلى أن إِتْمام ذلك فـــى مدن المجتمعات العمرانية الجديدة، التي تقع بها أغلب الوحدات والمشروعات السكنية أسهل مـــن تطبيقها بالأحياء.

وبين وأظهـــر أن إِتْمام السجل العينى وحصر الثروات العقارية سيسهم أيضا فـــي الحفاظ على حقوق الدولة، وتحصيل ضرائب عقارية تصل إلى 30 و40 مليار جنيه، مشددا على ضرورة اهتمام جميع أجـــهزة الدولة ومؤسساتها بحل تلك الأزمة، وتطبيق منظومة متكاملة للحفاظ على الثروة العقارية مـــن خلال التسجيل.

ولفت إلى أهمية قيام هيئة المجتمعات الجديدة من أجل الموافقة على نقل ملكية الأرض للمشروعات التي تم إنجاز 85 إلى 90% لإمكانية تسجيلها، وبالتالي يمكن للعملاء والمشترين تسديد وحداتهم، مما يمكن الدولة مـــن تحصيل رسوم التعامل عليها عند إعادة بيعها وتحصيل الضرائب العقارية المستحقة.

كل ما يتعلق بالاستثمار والاقتصاد والأسعار

المصدر : المصرى اليوم