رئيس الشرقية للدخان: تخلصنا من مشكلة «الدولار» ولا تحريك فى الأسعار
رئيس الشرقية للدخان: تخلصنا من مشكلة «الدولار» ولا تحريك فى الأسعار

أكد المحاسب محمد عثمان هارون رئيس مجلس إدارة الشركة الشرقية «إيسترن كومبانى» أنه لا توجد أية مشكلات فـــى توفير العملة الأجنبية (العملة الأمريكية الملقبة بالدولار) لشراء مستلزمات الانتاج مـــن معدات وتبغ خام الذى يتم استيراده مـــن عدة دول افريقية منها مالاوى وزيمبابوى.

كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ أكد عثمان هارون أن البنوك لا تتأخر عن الشركة فـــى توفير أية اعتمادات لاستيراد المواد الخام ومستلزمات الانتاج مشيرً إلى أن علاقتنا مع البنوك طيبة ولا تتأخر فـــى دعم الانتاج والصناعة الوطنية. وأَلْمَحَ عثمان هارون فـــى تصريحات خاصة لـ«الوفد» إلى أنه لا نية لتحريك الأسعار، وما يتردد أوضح الحين والآخر لا يتعدى إلا أن يكون مجرد شائعات يقف وراءها شريحة كبيرة مـــن التجار والسماسرة والموزعين بهدف احكام السيطرة على سوق السجائر، مستغلين تزايد الاقبال عليها.

وتـابع رئيس مجلس الإدارة، العضو المنتدب للشرقية للدخان، أن التجار يبيعون بزيادة على أسعار الشركة

ADTECH;loc=300;grp=%5Bgroup%5D
بواقع جنيهين، وثلاثة جنيهات فـــى العلبة الواحدة ويسرى ذلك على السجائر المحلية والأجنبية فـــى وقـــت واحد. كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ أكد المحاسب محمد عثمان هارون رئيس الشركة الشرقية للدخان أن آخر زيادة للسجائر كانت بموجب القانون القديم وتمت فـــى السابع مـــن سبتمبر مـــن العام الماضى وفي غضون ذلك فقد كانت تتراوح أوضح 15 و20٪ مؤكدًا أن أية زيادات جديدة للسجائر لابد أن تكون بقانون صادر بموافقة مجلس الشعب الخاص بالسلطة التشريعية. وعما إذا كانت وزارة المالية قد طلبت مـــن الشركة تحريك أسعار السجائر بالزيادة مـــن عدمه أكد رئيس الشرقية للدخان أن وزارة المالية لم تتدخل فـــى تحريك الأسعار ولم تطلب إجراء أية زيادات، مشيرًا إلى قيام الشرقية بتوريد نحو 43 مليار جنيه للخزانة العامة للدولة فـــى ميزانية العام المالى الماضى 2016/2017 وهو الأمر الذى يحمل الشركة مسئولية كبيرة تجاه خطط التنمية التى تنفذها الحكومة فـــى الوقت الحالى.

 

ADTECH;loc=300;grp=%5Bgroup%5D

المصدر : الوفد