وزير الأوقاف: لا يمكن بعد كل التضحيات أن ينفرد حزب أو مكون بحكم الشعب
وزير الأوقاف: لا يمكن بعد كل التضحيات أن ينفرد حزب أو مكون بحكم الشعب

ذكــر وزير الأوقاف والإرشاد / أحمد عطيه / إن أحد أسباب رفض الشعب اليمني للحوثيين هو ادعائهم الحق الإلهي وانفراد الحكم فـــي اسرة واحدة بأوامر يزعمون أنها إلهية.

وأكد عطيه أنه لا يمكن بعد كل تلك التضحيات أن ينفرد حزب أو مكون أو جماعة أو سلالة بحكم الشعب اليمني، ولن يقبل إلا بحكم تشاركي فـــي الثروة والسلطة.

وبين وأظهـــر عطيه فـــي خطبة الجمعة بالعاصمة المؤقتة عدن والتي حضرها رئيس الوزراء وعدد مـــن المسؤولين، أوضح أن الإسلام أسس مبدأ الحوار والتفاوض مع الخصم، وأنه لا يجوز الإقصاء أو التهميش لأي طرف مـــن الأطراف".

وذكـر "إن اليمن يتسع للجميع وأن الجميع إخوة وشركاء فـــي الهدف والقضية إلا مـــن وقف فـــي صف الحوثيين أو دار فـــي فلكهم واستباح دماء اليمنيين بدون وجه حق وحمل السلاح فـــي وجه الشعب".

وتـابع "أن الـــرئيس هو رجل الحوار الأول ومن جمعهم على طاولة الحوار، وهو ما ينبغي أن ينتهجه كل أبناء اليمن".

ودعا عطيه إلى التلاحم والتوحد والتآخي من أجل مواجهة صلف الإنقلابيين وتخليص اليمن مـــن شرورهم.

المصدر : الصحوة نت