برلمانيون وعلماء: الحوثيون مشروع إيراني وأطماع ايران لن تقتصر على صنعـاء
برلمانيون وعلماء: الحوثيون مشروع إيراني وأطماع ايران لن تقتصر على صنعـاء

أكد مسؤولون وبرلمانيون يمنيون، أن ميليشيا الحوثي الانقلابية اختارت أن تكون جزءاً مـــن مشروع إيراني عدو لليمن والعرب، مشيرين إلى انها تمعن فـــي ضلالها، واختارت أن تتحول أداةً بيد أطماع فارس.

ودعا عضو البرلمان ، والناطق باسم المقاومة الشعبية فـــي تعز محمد مقبل الحميري فـــي تصريح لـ" عكاظ" ، إلى التوحد تحت قيادة الشرعية للخلاص مـــن أعداء الشعب وأعداء الإنسانية.

وطالب أنصار صالح بالعمل معًا ضد ميليشيا الحوثي.

وشدد عضو رابطة علماء عدن الشيخ جمال السقاف، على ضرورة التوحد والاصطفاف حول القيادة الشرعية، مؤكدا أن الحوثيين مشروع طائفي قائم على العنصرية والسلالية المقيتة.

مـــن جانبه، دعا عضو برنامج التواصل مع علماء اليمن الشيخ محمد بن راجح، جميع أبناء الشعب اليمني إلى التلاحم والعمل على نبذ هذه البذرة الشيطانية الإيرانية.

وذكـر عضو هيئة علماء اليمن الشيخ عبدالله الحميري، إن ما حدث يجعلنا أكثر إصراراً على اجتثاث هذه النبتة الخبيثة ولا ندخر وسعًا فـــي مقاومتها وقتالها حتى اجتثاثها.

بينما نَبِهَةُ الشيخ عبدالسلام الخديري، مـــن أن أطماع إيران لن تقتصر على اليمن.

 وطالب بالعمل على ردع هذه الميليشيات وعدم السماح لها بتحويل اليمن إلى قاعدة لملالي إيران، مؤكداً أن لديها مشروعا طائفيا مقيتا.

المصدر : الصحوة نت