تَقَهْقُر الإنتاج الصناعي بـ1.1 في المائة
تَقَهْقُر الإنتاج الصناعي بـ1.1 في المائة

تراجع الإنتاج الصناعي بنسبة 1ر1 بالمائة، خلال الأشهر الإحدى عشر الأولى مـــن سنة 2017، مقارنة بنفس الفترة مـــن 2016 خِلَالَ إرتفاع الإنتاج الصناعي فـــي قطاع الصناعات المعملية بنسبة 3ر0 بالمائة وتراجع الإنتاج فـــي قطاع مستخرجات المناجم بنسبة 2ر9 بالمائة، وفق نتائج المؤشر الشهري للإنتاج الصناعي الذي يصدره المعهد الوطني للإحصاء.

وعزا معهد الإحصاء تحسن إنتاج قطاع الصناعات المعملية (3ر0 بالمائة)، أساسا، لإرتفاع قطاع الصناعات الميكانيكية والكهربائية بنسبة 9ر2 بالمائة وقطاع المطاط والدائن بنسبة 6ر4 بالمائة إلى جانب تطور قطاع النسيج والملابس والجلود بنسبة 6ر0 بالمائة.
وفي المقابل، تراجع إنتاج قطاع المواد المنجمية غير المعدنية بنسبة 5ر5 بالمائة نتيجة إنخفاض إنتاج الإسمنت وقطاع تكرير النفط بنسبة 3ر5 بالمائة وقطاع المواد الكيميائية بنسبة 9ر0 بالمائة. كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ تقلص إنتاج قطاع مستخرجات المناجم بصفة ملحوظة بنسبة 2ر9 بالمائة، فـــي الأشهر الإحدى عشر الأولى مـــن 2017، نتيجة تراجع قطاع المستخرجات المنجمية المولدة للطاقة بنسبة 2ر12 بالمائة.
وسجل قطاع المستخرجات المنجمية غير المولدة للطاقة إرتفاعا ملحوظا (9ر13 بالمائة) نتيجة إرتفاع إنتاج الفسفاط. فـــي حين، شهد إنتاج الصناعات المعملية تحسنا فـــي قطاع الصناعات الميكانيكية والكهربائية بنسبة 4ر2 بالمائة وقطاع النسيج والملابس والجلود بنسبة 5ر3 بالمائة.
وارتفاع الإنتاج الصناعي فـــي قطاع الصناعات المعملية خلال الأشهر الإحدى عشر الأولى مـــن 2017 سجل مؤشر الإنتاج الصناعي تراجعا فـــي حجم الإنتاج بنسبة7ر2 بالمائة ، فـــي نوفمبر 2017، بحساب الإنزلاق السنوي.
وشهد قطاع الصناعات المعملية، فـــي نفس الفترة، تراجعا بنسبة 2 بالمائة نظرا لتقلص إنتاج قطاع تكرير النفط بنسبة 5ر56 بالمائة وقطاع المواد المنجمية غير المعدنية بنسبة 5ر10 بالمائة وإنخفاض إنتاج الإسمنت وقطاع المواد الكيميائية بنسبة 5ر12 بالمائة وقطاع الصناعات الفلاحية والغذائية بنسبة 5ر1 بالمائة.
وانخفض قطاع مستخرجات المناجم بصفة ملحوظة بنسبة 8ر7 بالمائة نتيجة تقلص إنتاج قطاع المستخرجات المنجمية المولدة للطاقة (1ر6 بالمائة).
كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ تراجع قطاع المستخرجات المنجمية غير المولدة للطاقة بنسبة 4ر18 بالمائة نتيجة تقلص إنتاج الفسفاط.

المصدر : جواهر