تَقَهْقُر حدة التوتر في لبنان مع زيارة مسؤولين شيعة لمنطقة مسيحية
تَقَهْقُر حدة التوتر في لبنان مع زيارة مسؤولين شيعة لمنطقة مسيحية

الحياة المصرية : - كـــان وزير الخارجية جبران باسيل، صهر الـــرئيس ميشال عون، أثار غضب أنصار رئيس مجلس الشعب الخاص بالسلطة التشريعية نبيه بري وهو شيعي عندما ظهر فـــي مقطع فيديو مسرب وهو يصف بري بأنه ”بلطجي“. وباسيل وعون مـــن المسيحيين الموارنة.

ونظم أنصار بري وحركة أمل التي يتزعمها احتجاجات فـــي مناطق مختلفة بأنحاء البلاد وطالبوا باعتذار.

وهددت الأزمة بتأجيج العنف الطائفي وإصابة الحكومة بالشلل قبل الانتخابات التشريعية‭ ‬المقررة فـــي مايو أيار وهي الأولى منذ 2009 بعد أن مدد مجلس الشعب الخاص بالسلطة التشريعية فترته ثلاث مرات.

لكن عون تحدث مع بري هاتفيا يوم الخميس وخفت حدة الأزمة أكثر يوم الجمعة بعد لقـاء أوضح مسؤولين شيعة وأعضاء فـــي التيار الوطني الحر الذي يتزعمه عون فـــي بلدية الحدت التي يغلب على سكانها المسيحيون فـــي المشارف الجنوبية لبيروت.

 

وذكـر آلان عون عضو التيار الوطني الحر ”لقاؤنا اليوم رسالة معاكسة لكل ما حدث فـــي الأيام السَّابِقَةُ“. وتـابع أن اللقاء رسالة أيضا إلى ”زملائنا فـــي حركة أمل وإلى بري، ونقول لهم كرامتهم مـــن كرامتنا وكرامة بري مـــن كرامتنا“.

* دعوة للوحدة

دعا مشرعون مـــن حركة أمل وحزب الله والتيار الوطني الحر خلال مؤتمر صحفي مشترك إلى الوحدة الوطنية والتسامح الديني.

 ونأت حركة أمل بنفسها عن احتجاجات خرجت فـــي الأيام القليلة السَّابِقَةُ رَأَئت إضرام بعض أنصارها النار فـــي إطارات السيارات وإغلاقهم الطرق وإطلاقهم أعيرة نارية فـــي الهواء مما دَفَعَ لنشر قوات فـــي الحدت يوم الأربعاء لمنع العنف.

وذكـر النائب علي بزي مـــن حركة أمل ”الكل يعلم أن ليس لحركة أمل أي علاقة على الإطلاق بما حدث“.

وتـابع ”ونملك الجرأة والشجاعة والأخلاق... أن نعلن أمام كل اللبنانيين عن اعتذارنا لأي إساءة لحقت باللبنانيين على الأرض“.

ويقول التيار الوطني الحر إن باسيل من خلال بالفعل عن أسفه بـــشأن تصريحاته وإنه يعتبر المسألة منتهية. وذكـر بري مـــن قبل إن على باسيل الاعتذار للشعب اللبناني على تصريحاته.

وتتصاعد حدة الأضطرابات أوضح أنصار بري وأنصار عون منذ ديسمبر كانون الأول عندما حَدَثَ الـــرئيس مرسوما بترقية العشرات مـــن ضباط الجيش دون توقيع وزير المالية الشيعي وهو مـــن أقرب مساعدي بري.

واتهم بري عون بتجاوز سلطاته على حساب الطوائف الأخرى.

وكشفت الأزمة النهائية مدى هشاشة الوضع السياسي اللبناني متعدد الطوائف.

ويستهدف نظام الحكم فـــي لبنان الحفاظ على التوازن أوضح الطوائف الدينية المتعددة فـــي البلاد التي خاضت حربا أهلية فـــي الفترة مـــن سَنَة 1975 وحتى سَنَة 1990. وفي غضون ذلك فقد كــــان بري وعون، وكلاهما فـــي الثمانينات مـــن العمر، خصمين فـــي الحرب الأهلية.

والصلات أوضح حزب الله، المدعوم مـــن إيران، وبري وحركة أمل أعمق بكثير مـــن تحالفه السياسي مع التيار الوطني الحر.

(رويترز)

المصدر : جي بي سي نيوز