الخوذ البيضاء: عشرات حالات الإختناق بالكلور في الغوطة الشرقية
الخوذ البيضاء: عشرات حالات الإختناق بالكلور في الغوطة الشرقية

الحياة المصرية:- أَبْلَغَ الدفاع المدني السوري “الخوذ البيضاء” أن العشرات مـــن مدنيي غوطة دمشق، أصيبوا باختناق خِلَالَ إلقاء قوات النظام صواريخ محملة بغاز الكلور.

وبين وأظهـــر بيان صادر عن الدفاع المدني نشره على صفحاته على مواقع سوشيال ميديا ” أن العشرات مـــن المدنيين أصيبوا بحالات اختناق بينهم نساء وأطفال ومتطوع مـــن الدفاع المدني، نتيجة استهداف قوات النظام السوري أطراف مدينة دوما صباح اليوم بصواريخ أرض-أرض مـــن طراز “جولان” محملة بغاز الكلور.

وبين وأظهـــر البيان أن فرق الدفاع المدني قامت بإخلاء العديد مـــن المصابين إلى المراكز الطبية وأصيب أحد متطوعي الدفاع المدني بحالة اختناق أثناء قيامه بواجبه فـــي إخلاء المصابين مـــن المنطقة المستهدفة , وفقا للاناضول.

وتقع الغوطة الشرقية ضمن مناطق “خفض الأضطرابات” فـــي إطـــار تَعَهُد تم التوصل إليه العام الماضي، خلال مباحثات أستانة، بضمانة مـــن روسيــــا وإيران وتركيا، وهي آخر معقل للمعارضة قرب العاصمة، وتحاصرها قوات النظام منذ 2012.

ويُواجه نحو 400 ألف مدني فـــي المنطقة ظروفاً كارثية، لأن قوات النظّام تمنع دخول شحنات الإغاثة، ولا تسمح بإجلاء مئات يحتاجون لعلاج عاجل.

وفي مسعى لإحكام الحصار، كثفت قوات النظام بدعم روسي عملياتها العسكرية فـــي الشهور النهائية، ويقول مسعفون إن القصف طال مستشفيات ومراكز للداع المدني.

المصدر : جي بي سي نيوز