الوحدات الكردية تشن هجمات مضادة بشمال وغرب عفرين
الوحدات الكردية تشن هجمات مضادة بشمال وغرب عفرين

جي بي سي  نيوز :- أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان المعارض، الخميس، ان الوحدات الكردية شنت هجمات مضاة على الجيش التركي والفصائل السورية فـــي شمال وغرب عفرين.
ويأتي ذلك بينما تواصل المدفعية التركية قصفها العنيف لمواقع المسلحين الاكراد فـــي محيط عفرين وسط حديثها عن تحقيق مكاسب ميداينة جديدة فـــي المنطقة.

وقد أخذت الحملة العسكرية التركية على عفرين بدأت منحى تصعيديا بعد أن دخلت "قوات سوريا الديمقراطية" على خط المواجهة لمؤزارة وحدات حماية الشعب الكردية.

فقد نفذت عناصر هذه القوات هجمات ضد الجيش التركي فـــي أطراف عفرين استهدف أحدها قرية بوكي شمال المدينة أما الثانية فاستهدف قرية خليل، بينما دمرت الثالثة سيارتين محملتين بالأسلحة والذخائر فـــي قرية شنكيلة التابعة لناحية راجو.

وأسفرت الهجمات عن سقوط قتلى وجرحى فـــي صفوف الجنود الأتراك، كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ ألحقت دمارا بعتادهم بحسب رواية "قوات سوريا الديمقراطية".

ورغم أن هذه العمليات لم تؤكدها أي جهة تركية أو أي فصيل سوري، فإن الرد التركي بَرَزَ واضحا مـــن خلال تكثيف القصف الجوي والمدفعي، إذ قصفت المقاتلات والمدافع أهدافا عسكرية للفصائل الكردية فـــي جبل درماك.وسيطرت القوات التركية والفصائل السورية المسلحة المتحالفة معها على عدد مـــن المواقع فـــي المنطقة.

وفيما تواجه الحملة التركية بحسب مصادر معارضة مقاومة شرسة مـــن المقاتلين الأكراد المتحصنين فـــي الجبال، يواصل الجيش التركي استقدام تعزيزات إلى وحداته المنتشرة على الخط الحدودي مع سوريا بغية السيطرة على مزيد مـــن القرى الحدودية فـــي مسعى منه لحصار عفرين مـــن الجهة الشمالية والغربية بعد أن رجح مراقبون أن الخطة التركية تقضي بفرض طوق خانق على المدينة قبل بدء عملية الاقتحام البري.

المصدر :سكاي نيوز

المصدر : جي بي سي نيوز