انتبهي.. مادة كيميائية تَطَفُّل في صناعة الصابون تصيب بهذا المرض الخطير! - مرآة المرأة
انتبهي.. مادة كيميائية تَطَفُّل في صناعة الصابون تصيب بهذا المرض الخطير! - مرآة المرأة

انتبهي.. مادة كيميائية تَطَفُّل في صناعة الصابون تصيب بهذا المرض الخطير! الحياة المصرية، من أجل حرية الصحافة النزية ، وحرية التعبيرالرأي وحقيقة الأخبار للزائر العربي نعرض لكم خبر اليوم وهو خبر "انتبهي.. مادة كيميائية تَطَفُّل في صناعة الصابون تصيب بهذا المرض الخطير!" وهو خبر بتاريخ اليوم الموافق السبت 2 يونيو 2018 09:18 صباحاً.

أشرف محمد

نَبِهَةُ باحثون أمريكيون مـــن وجود مادة كيميائية لا يمكن تجنّبها، تدخل فـــي صناعة الصابون، وبعض أنواع معاجين الأسنان، قد تزيد مـــن خطر الإصابة بسرطان الأمعاء.

وأظهرت التجارب التي أُجريت على مجموعة مـــن فئران التجارب، أنّ هناك مادة تعرف باسم “تريكلوسان” قد تؤدي إلى مرض التهاب الأمعاء، بتغييرها ميكروبات الأمعاء.

ونوّه الباحثون إلى أنه مـــن المعروف أنّ مرض التهاب الأمعاء مـــن العوامل التي تزيد مـــن خطر الإصابة بسرطان الأمعاء المميت.

وتـابع الباحثون، الذين توصلوا لتلك النتائج، مـــن خلال دراستهم التي أجروها فـــي جامعة ماساتشوستس امهيرست، أنّ مادة “تريكلوسان” أدّت لحدوث التهابات فـــي قولون الفئران، ما يسبب حدوث المشكلتين.

وأَلْمَحَ الباحثون إلى أنّ دراستهم أظهرت أول دليل على أنّ مادة “تريكلوسان” غير المحظورة فـــي المملكة المتحدة، والمحظورة فـــي بعض المنتجات بالولايات المتحدة، مـــن الممكن أنْ تحظي ببعض التأثيرات الضارّة على صحة القناة الهضمية.

وطالب الأطبـــاء اليوم بضرورة إِفْتَتَحَ تحقيقات عاجلة، للوقوف على حقيقة التأثيرات الصحية لتلك المادة، لأنها ما زالت تستخدم على نطاق واسع حتى الآن، حيث تدخل فـــي صناعة أكثر مـــن 200 منتج، بما فـــي ذلك معاجين الأسنان ولعب الأطفال.

شكراً متابعينا الكرام علي حسن تفاعلكم معنا ، انتبهي.. مادة كيميائية تَطَفُّل في صناعة الصابون تصيب بهذا المرض الخطير! علي الحياة المصرية ، حيثٌ نواد أن نكون عرضنا عليكم الخبر بصورة صحيحة من قلب الحدث حيثٌ تم نقل الان خبر انتبهي.. مادة كيميائية تَطَفُّل في صناعة الصابون تصيب بهذا المرض الخطير! عبر موقعنا الحياة المصرية ، نرجو من زورنا الكرام في منطقة الشرق الأوسط متابعة اخبار الصحيفة عبر مواقع التواصل الإجتماعي ، ويمكنكم الأشتراك في الصحيفة عبر موقع تويتر او الفيسبوك ليصلك أخر الأخبار من قلب الحدث.

المصدر : فوشيا