«امسك متحرش» تصل إلى القليوبية فى العيد
«امسك متحرش» تصل إلى القليوبية فى العيد

صـرحت حملة «حماية بنات»، المختصة بمواجهة قضايا التشهير والابتزاز والتحرش التى تتعرض لها سيدات وبنات القليوبية، إطلاق مبادرة جديدة تحت عنوان «امسك متحرش» من أجل مواجهة تزايد الظاهرة خلال أيام عيد الأضحى المبارك، حيث قررت جيهان فؤاد شاهين، مقرر فرع المجلس القومى للمرأة بالقليوبية، تبنى الفرع للحملة فـــى إطـــار اهتمام الفرع بمكافحة العنف ضد المرأة.

مـــن جانبه أكد محمد عطوة، منسق الحملة، أن الفكرة بدأت بحملة على مواقع التواصل الاجتماعى ولاقت نجاحاً وقبولاً على السوشيال ميديا، ولذا تبنى الفرع الفكرة وما يتبعها مـــن حالات، وأكد «عطوة» أن الحملة تهدف إلى حماية البنات بأسلوب سرى حتى لا يتم توجيه أى إساءة للبنات. ووجّه رسالة للبنات قائلاً: «دلوقت خلاص محدش هيقدر يتحرش بيكم تانى، وهنوقف المتحرش». وبين وأظهـــر أنه تقرر تفعيل وحدة مكافحة العنف ضد المرأة بالقليوبية بالمجلس القومى للمرأة من أجل مواجهة التحرش فـــى العيد بالاتفاق مع اللواء محمد توفيق الحمزاوى، مدير أمن القليوبية، وأَلْمَحَ إلى أن الحملة قررت التشهير بكل متحرش يتم ضبطه مـــن خلال التعاون مع مباحث التوثيق والمعلومات حتى يكون عبرة لغيره.

وتـابع أن أى بنت تستطيع التوجه للحملة والمجلس القومى للمرأة بالقليوبية للإبلاغ عن أن شخص متحرش أو مبتز يحاول تهديدها، وسيتم التعامل معه قانونياً بكل حزم فـــى سرية تامة.

المصدر : الوطن