وداعاً لسماسرة السفر.. مداولات مصرية سعودية لإنهاء ظاهرة «عقود العمل الوهمية»
وداعاً لسماسرة السفر.. مداولات مصرية سعودية لإنهاء ظاهرة «عقود العمل الوهمية»

فـــى خطوة لمنع ظاهرة عقود العمل الوهمية بالخارج، بحث محمد سعفان، وزير القوى العاملة، مع الدكتور على بن ناصر الغفيص، وزير العمل والتنمية السعودى، أمس، تنفيذ منظومة الربط الإلكترونى أوضح الوزارتين، بما يسهم فـــى توفير قاعدة بيانات باحتياجات الريـاض مـــن العمالة المصرية، لتلافى المشكلات الناتجة عن ظاهرة «الاتجار بالإقامات» فـــى المملكة، وإنهاء التلاعب فـــى عقود العمل الوهمية.

وطالب «سعفان»، على هامش أعمال اجتماعات الدورة «107» لمؤتمر العمل الدولى المنعقد في الوقت الحاليً فـــى جنيف، نظيره السعودى بضرورة وضع آلية أوضح وزارتى العمل فـــى البلدين لاستقدام العمالة المصرية، والحد مـــن «العمالة الهامشية»، واستقدام عمالة تحتاجها سوق العمل الريـاض بالفعل.

مـــن جانبه، ذكــر «الغفيص» إنه تم إيقاف 38 شركة غَيْر مَأْلُوفة تعمل فـــى مجال إلحاق العمالة العام الماضى، مؤكداً أنه اعتباراً مـــن العام القادم سوف يتم التعامل مع وزارة القوى العاملة المصرية مباشرة للقضاء على السماسرة والوسطاء، وأن الهيئات العمالية الريـاض ستتحول إلى محاكم عمالية اعتباراً مـــن سبتمبر القادم، ما يؤدى إلى إنجاز النزاعات القضائية الخاصة بالعمالة الوافدة.

وطرح المسئول السعودى، خلال اللقاء، مشكلات العمال المصريين فـــى الشركات الريـاض المتأخرة فـــى صرف مستحقاتهم، وذكـر رداً على ذلك، إنه سوف يتم وقف «المستخلصات» المالية الخاصة بهذه الشركات لدى الوزارات حتى استيفاء مستحقات العمالة المصرية لديها، وإنه تم الانتهاء مـــن صرف معظم المستحقات، ولم يتبقّ إلا «حالات قليلة جداً».

فـــى السياق نفسه، بحث «سعفان»، خلال لقائه ناصر بن ثانى الهاملى، وزير الموارد البشرية والتوطين بدولة الإمارات، أوضاع العمال المصريين فـــى الإمارات، بهدف العمل على حل مشكلاتهم.

مـــن جهة أخرى، واصلت نتائج الأنتصار بالتزكية للقيادات العمالية الحالية تصدّرها لمشهد انتخابات النقابات العمالية، فـــى المرحلة الثانية للدورة النقابية 2018/2022، والتى أجريت أمس الأول، فـــى 12 قطاعاً، شملت «الصناعات الغذائية، والصناعات الهندسية والمعدنية والكهربائية، والكيماويات، والاتصالات، والصحافة والطباعة والإعلام، والخدمات الصحية، وصناعات البناء والأخشاب، والغزل والنسيج، والنقل البحرى، والنقل الجوى، والمناجم والمحاجر، والبريد».

وذكـر مجدى البدوى، رئيس نقابة العاملين بالصحافة والطباعة والإعلام، إن هناك 15 لجنة تابعة للنقابة العامة فازت بالتزكية، وتـابع: «15 لجنة منها نقابة الصحفيين، وجريدة الوفد، والمجلس الأعلى للآثار بالقاهرة، وهيئة آثار الوجه البحرى، والبيت الفنى للمسرح، والبيت الفنى للفنون الشعبية، وشركة مطابع الشمرلى، ومطابع العلمين ببرج العرب، وبيبرس لتصنيع الورق، وجريدة اليوم السابع وصحيفة الأسبوع».

المصدر : الوطن