مجهول يترك رضيعتين أمام مستشفى أطفال المنصورة ويهرب
مجهول يترك رضيعتين أمام مستشفى أطفال المنصورة ويهرب

ترك شخص مجهول طفلتين توأم رضيعتين عمرهما أقل مـــن سَنَة واحد، أمام شباك تذاكر مستشفى الأطفال بجامعة المنصورة، بحجة الذهاب لشراء بسكويت لهما، إلا أنه لم يعد لهما، فأبلغ الأهالي الإسعاف والنجدة.

ظلت الطفلتين تبكيان حتى غلبهما النوم، وهما علي الأرض فـــي الشارع، وتجمع الأهالي حولهما، وقررت الأجهزة المختصة نقلهما إلى مستشفى المنصورة الدولي لتوقيع الكشف الطبي عليهما، وتحرير محضر بالواقعة وعرض الأمر على النيابة العامة لاتخاذ القرار القانوني.

وتلقى اللواء محمد حجي، مدير أمن الدقهلية، إخطارا مـــن مأمور قسم شـــرطة أول المنصورة، إخطارا ببلاغ إدارة شـــرطة النجدة، بالعثور علي طفلتين توأم عمرهما فـــي حدود سَنَة أمام شباك التذاكر بمستشفى الأطفال الجامعي بالمنصورة.

وأكد الدكتور وائل عبد العزيز، وكيل مديرية التضامن بالدقهلية، توقيع الكشف الطبي على الطفلتين وينتظرون قرار النيابة العامة بشأنهما، وفي حالة صدور قرار بتسلمهما سوف يتم إيداعهما "مبرة الشناوي" بالمنصورة.

وتحرر المحضر رقم 6585 لسنة 2018 إداري قسم أول المنصورة، وتم إطلاق عليهما اسم "رانيا، وسالي" بمحضر الشرطة.

 

المصدر : الوطن