الفقي: الأمور تمضي للأمام.. والسيسي ضحى بجزء من شعبيته للإصلاح
الفقي: الأمور تمضي للأمام.. والسيسي ضحى بجزء من شعبيته للإصلاح

ذكــر الدكتور مصطفى الفقي، المفكر السياسي، إن مصر بحاجة للاهتمام بالتعليم والصحة، والإنسان وطريقة تفكيره، موضحًا أن الأمور تمضي إلى الأمام، بالمقارنة بعدة سنوات مضت، فلا توجد طوابير على الخبز والبنزين أو انقطاع للكهرباء.

وتـابع الفقي، خلال حواره ببرنامج "رأي سَنَة"، على قناة "تن"، مع الإعلامي عمرو عبد الحميد، أن الـــرئيس #الـــرئيس المصري اتخذ الطريق العملي الذي لا بديل لـــه، وضحى بجزء مـــن شعبيته، مـــن أجل الإصلاح، مؤكدًا أن تحرير سعر الصرف كـــان مـــن المفروض أن يطبق فـــي يناير 1977، ولكن خرجت الجماهير حينها على السادات.

وأَلْمَحَ إلى أنه جرى ترحيل المشكلات مـــن الحكومات السابقة، مضيفًا: "كنا عايشين على النوتة بقالنا 80 سنة وترحيل المشكلات، وكل حاجة شُكُك، السلعة والخدمة لها ثمن دولي متعارف عليه".

المصدر : الوطن