صناع الأثاث بدمياط يطالبون بتَأْسِيس سوق للخامات المستوردة
صناع الأثاث بدمياط يطالبون بتَأْسِيس سوق للخامات المستوردة

طالب محمد عبده مسلم، رئيس نقابة صناع الأثاث بدمياط، الـــرئيس #الـــرئيس المصري، فـــي بداية ولايته الثانية، بإنشاء سوق للخامات المستوردة مواز للسوق الموجود في الوقت الحالي، حتى يتم ضبط الأسعار والسيطرة عليها.

وأكد على ضرورة إِفْتَتَحَ أسواق أفريقية دائمة ورفع الرعاية الصحية والتأمينية للعمال والقضاء على الفساد والمحسوبية بقطاعات الصناعة، مع إقرار وتنفيذ قانوني الحريات النقابية والعمل، على الضَّخْمُ وَالشَّاسِعُ والصغير حتى تصل الحقوق إلى أصحابها، كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ طالب المحافظين بتخصيص قطع أراض للنقابات العمالية لبناء أندية اجتماعية لأعضائها.

وذكـر محمود البربير، رئيس الجمعية التعاونية الإنتاجية للأثاث بدمياط: لابد مـــن تشكيل هيئة تنمية قطاع صناعة الأثاث ممثلة مـــن خبراء تسويق وتصميم وينضم إليها مركز تحديث الصناعة وتكنولوجيا الأثاث والمجلس التصديري مع وضع خطة للعمل يشرف عليها جهات الدولة.

وأضــاف: ضعف الإمكانيات والقدرة التمويلية لصغار صناع الأثاث يعد المشكلة الرئيسية للصناعة، فحال توفر التمويلات سينتج عن ذلك وضع خطط تسويقية متطورة ووضع تصميمات حديثة تليق بالذوق العام والتغلب على مشكلة زيادة أسعار الخامات دون الخضوع لضغط المحتكرين.

وتـابع: على الدولة الاهتمام بقطاع صناعة الأثاث، وأن تكون الحكومة صريحة مع نفسها لحل المشكلة، فصانع الأثاث الصغير هو المطحون فـــي الأزمة.

المصدر : الوطن