"السويدي" يهاجم صحيفة قومية.. وعبدالعال: مش عاوز أدخل معارك مع الإعلام
"السويدي" يهاجم صحيفة قومية.. وعبدالعال: مش عاوز أدخل معارك مع الإعلام

طالب النائب محمد السويدى، رئيس ائتلاف "دعم مصر"، بضرورة اتخاذ الإجراءات القانونية وتقديم شكوى ضد إحدى الصحف القومية، بسبب ماذكرته على إحدى صفحاتها، بـــأن البرلمان يفرض السيطرة على نوابه.

وتحدث "السويدى"، غاضبا، خلال الجلسة العامة، اليوم، برئاسة الدكتور علي عبدالعال،: "إحدى الصحف القومية ذكـــرت بـــأن الوضع الحالي، هناك أحزاب يجري تشكيلها وتكبير قواعدها، وهذا حق أصيل لها، ولكن عندما تَجْدَرُ الأشاراة الِي أَنَّةِ البرلمان يفرض السيطرة على نوابه الذين جاؤوا بانتخابات حرة نزيهة، فهذا أمر مرفوض".

وانفعل "السويدي"، قائلاً: "نرفض أن يخرج هذا اللفظ مـــن صحيفة قومية، أرفضها أنا و زملائي، وأطلب اتخاذ الاجراءات القانونية، وتقديم شكوى ضد هذه الجريدة، فرض السيطرة على النواب تعني فرضها على شعب جمهورية مصر العربية، وهذا أمر مرفوض".

وفى الوقت الذي صفق فيه النواب، فـــى إشارة لتأييدهم لما قاله "السويدى"، عقَّب الدكتور علي عبد العال، بتأكيده أن الدستور ينص صراحة على استقلال السلطة التشريعية، وقد تكون الصحيفة ذكـــرت ذلك سهوا.

وضجت القاعة بالصوت العالي، اعتراضا على ما قاله رئيس المجلس، فرد "عبدالعال"، منفعلاً: "مش عايز أدخل فـــي معارك مع الصحف، رجائي الخاص، الأهرام مـــن الصحف الرصينة والقديمة".

واستطرد: "احنا طبقا للدستور سلطة مستقلة، وكل نائب حر فـــي إبداء أراؤه داخل الجلسة، ربما ذُكر بطريق السهو، مش عاوز أدخل فـــى معارك مع الإعلام، والأهرام صحيفة حرفية وقديمة، ولا يستطيع أحد أن يفرض سيطرته على مجلس الشعب الخاص بالسلطة التشريعية المستقل الذي يتمتع أعضاؤه بالحرية، المجلس حر فـــي أرائه، ولا يستطيع أحد فرض سيطرته عليه".

بينما أُرسلت ورقة لـ"عبد العال"، خلال حديثه، وبعد قراءتها، نَظَرَ "عبد العال" للنواب، قائلاً: "تصحيح، الصحيفة هي أخبار اليوم، وليست الأهرام".

المصدر : الوطن