من أهالي شارع المستشفى لمحافظ الإسماعيلية: أنقذنا من الغرق بالمجاري
من أهالي شارع المستشفى لمحافظ الإسماعيلية: أنقذنا من الغرق بالمجاري

للمرة الثالثة، يستغيث أهالي شارع المستشفى بالإسماعيلية، مـــن استمرار طفح المجاري والصرف الصحي التي دخلت المنازل بعد أن ملأت الشوارع، وتسببت فـــي غرق العفش وأجهزة المواطنين دون أن يتحرك أحد مـــن شركة المياه والصرف الصحي بالمحافظة، ليلجأ الأهالي الاستغاثة باللواء يس طاهر محافظ الإسماعيلية عن طريق "الحياة المصرية"، فـــي ظل تجاهل المسئولين.

وذكـر محمد عبد الحميد محمد، الكائن منزله بشارع المستشفى بمنطقة حي السلام، إن المجاري ملئت منازلهم وأصبح الوضع غاية فـــي السوء، وعلى الرغم مـــن لجوء الأهالي ولجوئهم إلى شركة المياه أكثر مـــن مرة، إلا أنه لا حياة لمن تنادي، مضيفا: "نريد ذهـــــــــــب صوتنا إلى المحافظ لعله يرحمنا مما نعانيه، خاصة أنه لا يرضيه كمحافظ للإقليم أن يدخل علينا العيد وسط هذه المهزلة، وأن نقضي أيامه وسط نزح المياه بالعلب، وهو ما عرضنا وعرض أبناءنا إلى للأمراض".

 

المصدر : الوطن