سميرة سعيد تظهر بـ”المايوه”.. وتكشف سرّ سعادتها بعد الخمسين! - مرآة المرأة
سميرة سعيد تظهر بـ”المايوه”.. وتكشف سرّ سعادتها بعد الخمسين! - مرآة المرأة

سميرة سعيد تظهر بـ”المايوه”.. وتكشف سرّ سعادتها بعد الخمسين! الحياة المصرية، من أجل حرية الصحافة النزية ، وحرية التعبيرالرأي وحقيقة الأخبار للزائر العربي نعرض لكم خبر اليوم وهو خبر "سميرة سعيد تظهر بـ”المايوه”.. وتكشف سرّ سعادتها بعد الخمسين!" وهو خبر بتاريخ اليوم الموافق الأربعاء 20 يونيو 2018 11:10 مساءً.

سميرة سعيد تظهر بـ”المايوه”.. وتكشف سرّ سعادتها بعد الخمسين!

رشا حمدي

ردّت الْمُطْرِبَةُ المغربية سميرة سعيد، بطريقة ذكية ومختلفة، على الانتقادات التي وجهت لها بعد نشرها صورةً لها مع نجلها شادي من خلال صفحتها على موقع إنستغرام بـ”المايوه” خلال احتفالهما بعيد الفطر على البحر فـــي الجونة.

وقالت سميرة سعيد إنها بعد بلوغها الخمسين مـــن عمرها، اكتشفت أن كل ما فعلته فـــي حياتها بما يخصّ اختياراتها فـــي الحياة والفن هو الصواب، مشددةً على أنها لم تعدّل أي شيء فـــي معاييرها ولا قوانينها السرية، ولكنها اكتشفت فقط أنه ليس عليها بذل كل الجهد لتحظى برضا الجميع!

وأضافت من خلال صفحتها على إنستغرام: “أشعر أن الزمن أقصر، ووقتي غالي جدًا ولا يجب تبذيره أو منحه إلا لمن يستحق”.

وَنَوَّهْتِ سميرة سعيد إلى أن النتيجة السعيدة فـــي الحياة هي أن تكبر ولا تشعر بالندم على اختياراتك السابقة، موضحةً أنها تضع رأسها على الوسادة وهي تشعر براحة الضمير والهدوء تجاه أغلب اختياراتها السابقة.

وأشارت إلى أنها حينما بدأت مشوارها المهني وجدت نفسها أمام قواعد لو اتبعتها لصعدت بشكل أسرع، ولكنها وضعت تقديرها لذاتها أولوية، مضيفةً أنها لم تكن يومًا نشيطةً اجتماعيًا أو وصوليةً أو تحكم المصالح معاييرها فـــي التعامل مع الناس.

واختتمت حديثها: “لم أطمح للثراء ولَم أكن فـــي حياتي مهووسة بالاكتناز رغم أنني كأي إنسان أسعد بكل رزق.. ولَم أندم.. دائمًا كـــان طموحي كبيرًا بوصولي لمستويات عالمية لكني اكتفيت بما يمكن تحقيقه فـــي زمني”.

شكراً متابعينا الكرام علي حسن تفاعلكم معنا ، سميرة سعيد تظهر بـ”المايوه”.. وتكشف سرّ سعادتها بعد الخمسين! علي الحياة المصرية ، حيثٌ نواد أن نكون عرضنا عليكم الخبر بصورة صحيحة من قلب الحدث حيثٌ تم نقل الان خبر سميرة سعيد تظهر بـ”المايوه”.. وتكشف سرّ سعادتها بعد الخمسين! عبر موقعنا الحياة المصرية ، نرجو من زورنا الكرام في منطقة الشرق الأوسط متابعة اخبار الصحيفة عبر مواقع التواصل الإجتماعي ، ويمكنكم الأشتراك في الصحيفة عبر موقع تويتر او الفيسبوك ليصلك أخر الأخبار من قلب الحدث.

المصدر : فوشيا