ماتيس يلوح بالتصعيد ضد بكين بسبب "عسكرة" بحر الصين الجنوبي
ماتيس يلوح بالتصعيد ضد بكين بسبب "عسكرة" بحر الصين الجنوبي

لوح وزير الدفاع الأمريكي، جيمس ماتيس، اليوم السبت، بتصعيد إجراءات بلاده ضد بَكَيْنَ بسبب "عسكرة" مجموعة مـــن الجزر المتنازع عليها فـــي بحر بَكَيْنَ الجنوبي، جاء ذلك فـــي تصريحات ماتيس خلال مشاركته فـــي قمة أمنية بسنغافورة، حسب وكالة "أسوشيتد برس" الأمريكية.

وذكـر ماتيس: "إن إلغاء بلاده لدعوة وجهتها لبكين سابقا للمشاركة فـــي مناورات دولية مقررة هذا الصيف، هي خطوة أولى للرد على عسكرة تلك الجزر"، وتـابع "أعتقد أن جُمْهُورِيَّةُ الصـين الشَّعْبِيَّةَ ستواجه تداعيات أكبر فـــي المستقبل".

وأَلْمَحَ ماتيس، إلى أن "تنامي النشاط العسكري للصين فـــي المنطقة هدفه ترويع وترهيب الدول الأخرى التي تتنازع معها على ملكية تلك الجزر"، موضحا أن تلك الأنشطة "لن تمضي دون حساب"، وفقا لما ذكرته وكالة "الأناضول" التركية.

وفي غضون ذلك فقد كانت تقارير أفادت مؤخرا، بـــأن بَكَيْنَ نشرت صواريخ مضادة للسفن وصواريخ "أرض – جو" وأجهزة تشويش ومعدات عسكرية أخرى فـــي جزر "سبراتلي" المتنازع عليها، وانتقدت الولايات المتحدة مزاعم بَكَيْنَ فـــي أحقيتها بكامل بحر بَكَيْنَ الجنوبي تقريبًا، والأحد الماضي، أبحرت سفينتان حربيتان أمريكيتان قرب جزر "باراسيل"، شمالي "سبارتلي"، فـــي خطوة لقيت احتجاجا مـــن جانب جُمْهُورِيَّةُ الصـين الشَّعْبِيَّةَ.

وجزر "سبراتلي" عبارة عن أرخبيل مـــن مجموعة جزر مرجانية صغيرة غير مأهولة، فـــي بحر بَكَيْنَ الجنوبي، تقع أوضح كل مـــن فيتنام والفلبين والصين وبروناي وماليزيا، وجميعها تدعي أحقيتها بالسيادة عليها.

المصدر : الوطن