سبعة قتلى ومفقودان في سيول العاصفة “البرتو” في كوبا
سبعة قتلى ومفقودان في سيول العاصفة “البرتو” في كوبا

2 يونيو 2018 | 8:59 مساءً

أ ف ب

أدت سيول نجمت عن العاصفة الاستوائية “البرتو” الى مصـرع سبعة أشخاص وفقدان اثنين آخرين فـــي كوبا، كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ صـرح الدفاع المدني فـــي بيان السبت.

وفي غضون ذلك فقد أَنْبَأَت الســـلطات ان كل الضحايا ماتوا غرقا وهم رجال تراوح اعمارهم أوضح 26 و77 عاما. واضافت ان المفقودين هما رجلان يبلغان 18 و51 عاما.

وسقط هؤلاء فـــي مناطق سييغو دي أفيلا وسانكتي سبيريتوس وفيا كلارا فـــي وسط الجزيرة، وكذلك فـــي ماتانزاس وبينار ديل ريو فـــي الغرب حيث هطلت أمطار غزيرة طوال الأسبوع.

وفي غضون ذلك فقد كــــان وزير الداخلية خوليو سيزار أعلـن الثلاثاء ان كل هؤلاء لقوا حتفهم “بسبب عدم التزام الحذر”.

وتشكلت هذه العاصفة الجمعة فـــي البحر الكاريبي ودشنت موسم الأعاصير فـــي منطقة الأطلسي قبل اسبوع مـــن موعدها عادة.

وتم اجلاء اكثر مـــن اربعين الف شخص فـــي مناطق سيينفويغوس وسانكتي سبيريتوس وفيا كلارا وماتانزاس، بحسب وسائل إعلام محلية تحدثت ايضا عن اضرار مادية وخسائر زراعية وآلاف المساكن التي تضررت.

واضطرت الســـلطات لإغلاق مصفاة النفط فـــي سيينفويغوس الاساسية للاقتصاد الكوبي وإلقاء مواد نفطية فـــي الخليج. وفي غضون ذلك فقد كانت البداية عمليات تنظيف قد تصل كلفتها الى مليون دولار، كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ ذكــر قَائِد للتلفزيون المحلي.

2018-06-02

image_doc-15k2gwأ ف ب

أدت سيول نجمت عن العاصفة الاستوائية “البرتو” الى مصـرع سبعة أشخاص وفقدان اثنين آخرين فـــي كوبا، كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ صـرح الدفاع المدني فـــي بيان السبت.

وفي غضون ذلك فقد أَنْبَأَت الســـلطات ان كل الضحايا ماتوا غرقا وهم رجال تراوح اعمارهم أوضح 26 و77 عاما. واضافت ان المفقودين هما رجلان يبلغان 18 و51 عاما.

وسقط هؤلاء فـــي مناطق سييغو دي أفيلا وسانكتي سبيريتوس وفيا كلارا فـــي وسط الجزيرة، وكذلك فـــي ماتانزاس وبينار ديل ريو فـــي الغرب حيث هطلت أمطار غزيرة طوال الأسبوع.

وفي غضون ذلك فقد كــــان وزير الداخلية خوليو سيزار أعلـن الثلاثاء ان كل هؤلاء لقوا حتفهم “بسبب عدم التزام الحذر”.

وتشكلت هذه العاصفة الجمعة فـــي البحر الكاريبي ودشنت موسم الأعاصير فـــي منطقة الأطلسي قبل اسبوع مـــن موعدها عادة.

وتم اجلاء اكثر مـــن اربعين الف شخص فـــي مناطق سيينفويغوس وسانكتي سبيريتوس وفيا كلارا وماتانزاس، بحسب وسائل إعلام محلية تحدثت ايضا عن اضرار مادية وخسائر زراعية وآلاف المساكن التي تضررت.

واضطرت الســـلطات لإغلاق مصفاة النفط فـــي سيينفويغوس الاساسية للاقتصاد الكوبي وإلقاء مواد نفطية فـــي الخليج. وفي غضون ذلك فقد كانت البداية عمليات تنظيف قد تصل كلفتها الى مليون دولار، كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ ذكــر قَائِد للتلفزيون المحلي.

المصدر : وكالة أنباء أونا