"واشنطن بوست": كوريا الشمالية قد تشهد قريبا افتتاح مطاعم "ماكدونالدز"
"واشنطن بوست": كوريا الشمالية قد تشهد قريبا افتتاح مطاعم "ماكدونالدز"

بَيْنَ وَاِظْهَرْ تقرير استخباراتي اعده مسئولون أمريكيون أن الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون ربما يسمح بافتتاح فروع تابعة لأشهر سلسلة مطاعم للوجبات السريعة حول العالم "ماكدونالدز" على أراضي بلاده، كإشارة منه على حسن النوايا تجاه الولايات المتحدة.

وفي غضون ذلك فقد أَنْبَأَت صحيفة "الولايات المتحدة الأمريكيـه بوست" الأمريكية، اليوم، على موقعها الإلكتروني أن هذا الأمر اعقب تصريحات صدرت عن المستشار السياسي الكوري الجنوبي تشانج إين-مون فـــي نهاية أبريل الماضي عن إمكانية أن تهتم سَوَّلَ بتأسيس فروع لمطاعم "ماكدونالدز" على ارضها فـــي ضوء تخفيف حدة التوترات مع الولايات المتحدة.

وقالت الصحيفة، إن "ماكدونالدز بيونج يانج"، يبدو وكأنه عنوان يتحدث عن شرائح البطاطس المقلية الصغيرة، إذا ما تم مقارنته بتهديد ومخاطر الحرب النووية، لكن خبراء وسياسيين يرون أن الأمر ربما يكون أكبر مما يبدو عليه.

وأضافت أن "ماكدونالدز" فـــي حد ذاته اصبح رمزا للثقافة الغربية ونظام الرأسمالية- لاسيما فـــي الدول الشيوعية. واعتبر انتشاره فـــي روسيــــا والصين بمثابة حدث بارز فـــي تسعينيات القرن الماضي.

واضافت "الولايات المتحدة الأمريكيـه بوست" أنه ومنذ بداية تأسيسها، كانت مطاعم "ماكدونالدز" أكثر مـــن مجرد سلسلة مطاعم وجبات سريعة، فهي تعد رمزا للثقافة الأمريكية وللعولمة بشكل شَدِيد. كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ حرصت على انتشار جميع القيم التسويقية الأمريكية فـــي البلدان التي انتشرت فيها.

المصدر : الوطن