نيجيريا على حافة حرب أهلية كبرى بسبب "الماشية"
نيجيريا على حافة حرب أهلية كبرى بسبب "الماشية"

نشرت صحيفة ديلي تليغراف تقريرا كتبه موفد الصحيفة إلى نيروبي، أدريان بلومفيلد، يقول فيه إن نزاعا على الماشية قد يؤدي إلى نشوب حرب أهلية فـــي نيجيريا.

ويقول بلومفيلد إنها حرب غير معلنة فـــي نيجيريا، أكبر بلدان أفريقيا سكانا. ومن أوضح أسباب اندلاع هذه الحرب التغير المناخي والنزاع على الماشية أوضح المسلمين والمسيحيين.

ويشير إلى أن الآلاف ذهبوا ضحية النزاع على الماشية فـــي جنوب السودان، وجمهورية أفريقيا الوسطى، ولكن الكاتب يقول إن تبعات هذا النزاع أخطر فـــي نيجيريا مـــن جميع النزاعات فـــي دول أخرى.

ويضيف أن مئات الآلاف هربوا مـــن ديارهم خوفا مـــن الجوع والانهيار الاقتصادي وانتشار الأمراض والأوبئة.

ويذكر الكاتب أن المهتمين أغلبهم مسلمون مـــن عرق الفولاني، الذين يبلغ عددهم 20 مليونا. ويعيشون على الرعي فـــي المناطق الشمالية مـــن البلاد. ولكن نقص الأمطار دَفَعَ إلى تصحر 75 فـــي المئة مـــن هذه الأراضي.

ودفع اِخْتِبَاء مصادر المياه وهجمات تنظيم بوكو حرام بقبيلة الفولاني إلى الزحف نحو الأراضي الخصبة حيث أغلبية السكان مسيحيون. ويشتكي سكان القرى مـــن هجمات عصابات الدراجات النارية.

ويرى المزيد مـــن الناس أن النزاع فـــي نيجريا أوضح مسيحيين ومسلمين.

ويذكر الكاتب أن ليس كل الهجمات نفذها عناصر الفولاني. فقد قتل 20 شخصا فـــي تفجير استهدف قرية أغلبية سكانها مسلمون بولاية زامفارا.

كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ يشير إلى أن هجوما آخر على كنيسة بولاية بينو قتل فيه 17 شخصا يعملون فـــي الكنيسة.

المصدر : المصريون