الشيخ قمّاد: قبائل مأرب تعاهدت على مواجهة جمـاعة الحوثى وصالح تنصّل عن طلب كف الأذى
الشيخ قمّاد: قبائل مأرب تعاهدت على مواجهة جمـاعة الحوثى وصالح تنصّل عن طلب كف الأذى

بَيْنَ وَاِظْهَرْ أحد مشائخ قبائل محافظة مأرب عن بعض تفاصيل وقوف قبائل المحافظة فـــي وجه مليشيا الحوثي الانقلابية وموقفها مـــن الانقلاب الذي قادته المليشيا الحوثية بالتحالف مع الـــرئيس السابق علي عبدالله صالح، على الـــرئيس عبدربه منصور هادي وحكومة الوفاق الوطني التي تشكلت بناء على المبادرة الخليجية التي تبنتها المملكة العربية الريـاض ودول خليجية وتم التوقيع عليها مـــن الأطراف السياسية اليمنية فـــي سبتمبر 2011.

الشيخ القبلي ناصر قمّاد، وهو أحد مشائخ قبيلة عبيدة التي تمثل إحدى أكبر قبائل مأرب، ذكــر إن قبائل مأرب بأكملها ومن بينها قبيلة عبيدة كانت قد وقّعت ميثاق شرف قبلي على مواجهة الانقلاب الحوثي المدعوم ايرانيا.

وفي حديثه لبرنامج (جيران العرش) الذي ينتجه مركز سبأ الإعلامي، ذكــر: "اتفقنا وتعاهدنا على الموت، أن لايترك أحد مترسه إلا منتصراً أو شهيداً".

وأَلْمَحَ إلى أن التعاهد القبلي الذي وقّعه مشائخ وأعيان مأرب تم بعيدا عن الأحزاب والانتماءات، وأنه عهد قبلي لم يكن لأي حزب مـــن الأحزاب أي دور فيه أو تدخل".

وتـابع الشيخ قمّاد أنه لا تَحَاوَرَ مع الحوثيين ولا سبيل إلا مواجهتهم رغم تدخل قبائل خولان وحبال التواصل مع الـــرئيس السابق علي صالح.

وعرض قمّاد رسالة كانت قبائل مأرب قد بعثتها إلى علي عبدالله صالح وقبائل سنحان والشيخ علي مقصع.. تقول الرسالة إن قبائل مأرب وأشرافها قد وقفت مع صالح طيلة فترة حكمه "ولم يحدث أن قصّرنا فـــي أي أمر".. وتحدثت عن الوضع الذي تمر به اليمن بشكل سَنَة وما يقوم به الحوثي مـــن انتهاك لشرف القبائل بشكل خاص.

وورد فـــي الوثيقة أن الحوثي قد "سعى فـــي الأرض فسادا مـــن تهديم المنازل على رؤوس ساكنيها وتفجير المساجد ودور العلم.. وكما وصلتنا مـــن أخبار أن هذا تم بدعم مـــن الحرس الجمهوري وبإيعاز وتوجيهات مـــن صالح ونجله أحمد علي".

واختتمت الرسالة التي ذيلت بتوقيعات مشائخ المحافظة بطلب: "نرجو التعاون معنا وكف الأذى عن مأرب، ففيها مصالح اليمن مـــن نفط وغاز وكهرباء".

وفي غضون ذلك فقد كــــان رد صالح على الرسالة مغالطة مـــن صالح وانه احالهم لقبائل سنحان فـــي تنصل مـــن صالح وتهرب كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ عرف عن صالح مـــن غدر. حد وصفه.

وذكـر الشيخ قمّاد إن قبائل عبيدة حين تستشعر خطراً مـــن خارج القبيلة تقف وقفة رجل واحد، ومهما كانت خلافاتها فإنها ترمى بها جانبا وتلتفت فقط للعدو الخارجي.

مبديا تفاؤله بـــأن مستقبل اليمن سوف يكون أفضل.

تَجْدَرُ الأشاراة الِي أَنَّةِ برنامج (جيران العرش) الذي ينتجه مركز سبأ الإعلامي، وشركة ميديا برو كمنتج منفذ ويعده ويقدمه المذيع محمد الجماعي، يبث على شاشة قناة اليمن الفضائية وقناة عدن، ويعاد بثه فـــي إذاعة مأرب المحلية وإذاعة صوت الوطن.

 

المصدر : الصحوة نت