17.7في المائة حصة أبوظبـي من أصول الصناديق السيادية
17.7في المائة حصة أبوظبـي من أصول الصناديق السيادية

احتل جهاز أبوظبي للاستثمار «أديا» المركز الثاني ضمن قائمة أكبر صناديق الثروة السيادية فـــي العالم وفقاً لأحدث تصنيف أصدره معهد الثروة السيادي لشهر يونيو 2017 مقدراً أصول الصندوق بنحو 828 مليار دولار فـــي مؤشر لينابورغ مدويا للشفافية.

وبحسب التقرير وَصَلَ إجمالي موجودات الصناديق السيادية بنهاية يونيو حوالي 7.33 تريليونات دولار استحوذت الإمارات على 17.7% منها وبما يعادل تريليوناً و 298.7 مليار دولار وسيطرت الريـاض على 9.5% مـــن الإجمالي بما يعادل 697 مليار دولار.

وحلت مؤسسة دبي للاستثمارات الحكومية فـــي المركز الـ 11 بأصول نحو 200.5 مليار دولار محتلة المركز الخامس ضمن المؤشر.

وبحسب تصنيف معهد الثروة السيادي جاءت شركة مبادلة للتنمية فـــي المركز الـ 14 بأصول ناهزت 125 مليار دولار بينما حل مجلس أبوظبي للاستثمار فـــي المرتبة الـ 15 بأصول تبلغ 110 مليارات دولار.

وفي غضون ذلك فقد جاءت هيئة الإمارات للاستثمار فـــي المرتبة 27 عالمياً بأصول ناهزت 34 مليار دولار بينما حلت هيئة رأس الخيمة الاستثمار فـــي المركز 60 بأصول تقارب 1.2 مليار دولار.

ووفقاً للبيانات حافظ صندوق التقاعد الحكومي النرويجي على المرتبة الأولى كأكبر صندوق سيادي فـــي العالم، بعد زِيَادَةُ أصوله إلى 922 مليار دولار بينما حافظت الهيئة العامة للاستثمار الكويتية على مركزها الرابع رغم تراجع موجوداتها إلى 524 مليار دولار تلاها فـــي المركز الخامس صندوق الأصول الأجنبية التابع لمؤسسة النقد العربي السعودي «ساما» بأصول نحو 514 مليار دولار.

المصدر : البيان